التطوير القضائي ضرورة مهملة

الكاتب : مهندس إستشاري/ محامي هانىء إبراهيم بكر زهران
عنوان التعليق : إنها لمصيبة كبرى أن حسن التخطيط و التطوير المستمر على مدار الزمن في أرقى و أهم جهاز وهو ميزان العدالة غائبا عن القائمين على شأن القضاء في الوطن ! إنها لمصيبة كبرى أن حسن التخطيط و التطوير المستمر على مدار الزمن في أرقى و أهم جهاز وهو ميزان العدالة غائبا عن القائمين على شأن القضاء في الوطن ! فالجهاز القضائي لم يتطور عددياً منذ ثلاثة عقود. كما أنه لم يرتقي مع التطور التقني إلا في وقت متأخر جدا ! فالقضاة المؤهلين قلة ! و الأغلبية صغار في السن و خبرتهم محدودة جدا ! ولهذا تضعف الهيبة من القضاء بسبب ضعف الإنجاز وتطويل مدة التقاضي لقلة مدة الخبرة في مجال القضاء ، فالسن و إكتساب الخبرة لهما الأثر الكبير على عدالة الأحكام و سرعة إنجاز القضايا و الحكم فيها بدقة . و شمولية معرفة الخبير بالقضاء لا تكتسب من خلال الشهادات بل من الممارسة و التدرج قي السلك القضائي. وا عدالتاه !!!!!! و لا حول و لا قوة إلا بالله العظيم !!!

تأريخ النشر: الأربعاء 3 ربيع الثاني 1429هـ الموافق 9 أبريل 2008م

طبعت هذه المقالة من ( مركز الدراسات القضائية التخصصي - قضاء )
على الرابط التالي
http://www.cojss.com/article.php?a=192
+ تكبير الخط | + تصغير الخط
اطبع