لإثراء الجانب العلمي لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء

«العدل» تضع اللمسات الأخيرة على إطلاق « كراسي الدراسات القضائية والعدلية»


د. محمد العيسى

[justify] [/justify][justify]
قال مصدر في وزارة العدل لـ( الرياض) ان الوزارة وضعت اللمسات الأخيرة والإجراءات المطلوبة لإنشاء عدد من الكراسي العلمية في مجال الدراسات القضائية والعدلية.

وأضاف أن وزير العدل الدكتور محمد العيسى قد أصدر توجيهاته إلى الجهات المختصة بالوزارة للعمل على إعداد ما يلزم للعمل لوضع هذه المشروعات العلمية موضع التنفيذ بالتعاون مع عدد من جامعات المملكة.

وذكر المصدر أن هذه المشروعات ضمن خطوات الوزارة في مجال إثراء الجانب العلمي لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء والذي يشمل برامج شاملة ومتنوعة تصب في صالح تهيئة البيئة العدلية وتطوير مفرداتها حتى تصل الى أفضل أداء ووفق أرقى المعدلات والمعايير العالمية سواء فيما يتعلق بالمباني أو إجراءات العمل أو الكوادر البشرية المدربة والمتخصصة أو اللوائح والتعليمات.

مشيراً إلى ما سبق أن أعلنت عنه الوزارة مؤخراً من تدشين المرحلة العلمية لمشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء والذي سيرعاه خادم الحرمين الشريفين ويصاحبه عقد المؤتمر الوطني الأول للقضاء ومن أهم محاوره العقوبات التعزيرية وما يتعلق بها من نظريات فقهية وقانونية.

وأوضح المصدر أن وزارة العدل تتطلع من وراء إنشاء وتمويل هذه الكراسي العلمية إلى الاستفادة من مخرجاتها وأطروحاتها العلمية والاستعانة بالبحوث والدراسات والمؤتمرات والندوات المنعقدة في إطارها في إثراء أعمال الوزارة وإحداث قفزات سريعة تحسن من الأداء وتقدم الخدمة إلى المواطنين والمقيمين بأفضل صورة ووفق أفضل المعايير المعتبرة.
[/justify]

http://www.alriyadh.com/2010/02/10/article497358.html