الحِسْبَة، والغرامات الماليَّة

الكاتب : محمد الدوسري
عنوان التعليق : الحسبة والغرامات الماليه فضيلة الشيخ ناصر بن زيد حفظه الله لقد شدني موضوع الحسبة والغرامات المالية وإن كانت كل المواضيع والإقتراحات التي كتبها فضيلتكم عبر جريدة اليوم مهمة وبناءه وهي في الغالب إقتراحات ومعالجة وتحسين لما فيه المصلحة العامة لهذا المجتمع الطيب في هذه البلاد الطيبة . نعم نحن في أمس الحاجة للإقتراحات الهادفه وبالذات التي تصدر من المخلصين أمثالكم ذوي الخبرة من علماء وطلاب علم وكل متخصص في تخصصه . وموضوع الحسبة نعم كما ذكر فضيلتكم يحق للمملكة العربية السعودية أن تفخر ،وكذلك يحق لنا أن نفخربالمملكة العربية السعودية لعنايتها بأمر هيئات الامر بالمعروف والنهي عن المنكر، قال الله سبحانه وتعالى الذين إن مكناهم في الأرض أقاموا الصلاة وأتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الأمور . وبإعتراف احد كبار رجال الامن في إحدى الدول العربية الكبرى بأن هذا الجهاز هو من الاسباب الرئيسية في منع وقوع الجرائم الاخلاقية وغيرها في المملكة وأبدى إستغرابه من الذين يبالغون في نقدهم له عبر وسائل الاعلام . وهذا الجهاز كغيره من الاجهزه المهمة في مملكتنا الحبيبة في حاجة للإقتراحات الهادفة والبنائة لإصلاحه وتحسين أداءه . ومنها إقتراح فضيلتكم بوضع الغرامات المالية للفوائد التي ذكرها فضيلتكم في المقال وقبل ان ادخل في موضوع الغرامات المالية أُحب أن اشكر فضيلتكم على كتاباتكم سواء في هذا الموضوع أو في غيره كموضوع التنظيم القضائي لأنكم تثرونها بهذه الفوئد العظيمة والذي يستمتع قارئُها ويخرج منها بفوائد كثيرة وانا ممن يستمتعون بها بل حرصت على هذه الجريده بحثاً عن مقالاتكم فأسأل الله أن يوفقكم ويزيدكم علماً على علمكم وينفع بكم الامة وتكون في موازين اعمالكم . فضيلة الشيخ نحن نعلم هذا النقد الحاد لهذه الهيئات من البعض وذلك لبعض الاخطاء التي تنجم من بعض منسوبيها بسبب إجتهاد شخصي خاطي او عدم حكمة البعض كما هو موجود في أي جهاز آخر في المملكة أوحتى عالمياً فكم من اخطاء حصلت في انحاء العالم من بعض الاجهزه فعادةً تُحصر الاخطاء في أشخاص مرتكبيها ولا يتحملها الجهاز . ولكن بعض المتحاملين على هذا الجهاز يتصيدون في الماء العكر ويضخمون هذه الاخطاء وينفخون فيها ليلا نهارا متى ماأستطاعوا . ولذلك أعتقد اولا وضع هذه الغرامات المالية قد تكون مادةً دسمةً لهم ليكيلوا ما يكيلوا خاصةً في أوضاع الغلا الحاصلة في هذه الايام . ثانياً لاأعتقد ان الغرامات الماليه رادعه ولنضرب مثلا عقوبات جهاز المرور الملية كالسرعة فإنه لما وضعوا عقوبات السجن سمعت من البعض في جده بإن التجاوزات في السرعة إنخفضت بما يعادل 30% منها وكما يعلم فضيلتكم تهاون البعض في المخالفات التي عقوبتها ماليه . ولذلك أعتقد ان جهاز هيئة الامر بالعروف والنهي عن المنكر في حاجة لكوادر تهيأ تهيئة صحيحة بالذات من طلاب الكليات الشرعية والإسلامية ويكون مُزكّين ومشهود لهم بالعلم و التأني والحكمة وحب الإصلاح وكذلك بوضع مشرفين عليهم من خارج جهازهم من أهل العلم وبالذات القضاة وغيرهم من المشهود بحكمتهم وعلمهم للتوجيه وتوضيح كيفية معالجة الاخطاء ودرجاتها وكذلك مرجع لهم في الحالات التي يستصعب عليهم حلها لكي يرجع للهيئة مكانتها السابقة في قلوب الناس وإحترامهم لها والثقة بها ويعلم فضيلتكم ما للقضاة من منزلة في المجتمع فإشرافهم على أعمال الهيئة سوف يزيد من إحترام الناس لها وأخيرا حتى لااطيل على فضيلتكم أعتقد بوجود إقتراحات افضل واكثر إجابية عندكم وعند امثالكم من اهل العلم ولكن من باب حبي لهذا الجهاز أحببت شكرك على هذا الموضوع والمشاركة سائلاً الله أن يوفق الجميع لما يحب ويرضى وتقبل تحياتي أخوك في الله/ محمد الدوسري

تأريخ النشر: السبت 17 جمادى الآخرة 1429هـ الموافق 21 يونيو 2008م

طبعت هذه المقالة من ( مركز الدراسات القضائية التخصصي - قضاء )
على الرابط التالي
http://www.cojss.com/article.php?a=187
+ تكبير الخط | + تصغير الخط
اطبع